منتدياتي العلمية للدراسات والتدريب

أحكام عقود الإذعان بين الفقه والقانون

اذهب الى الأسفل

أحكام عقود الإذعان بين الفقه والقانون

مُساهمة من طرف Mona في الإثنين مارس 12, 2018 12:25 am

ملخص
      لقد ظهرت فكرة عقود الإذعان والتشريعات المتعلقة بها في الفقه القانوني الغربي الحديث، ولم تكن معروفة من قبل؛ ثم أخذت بها التقنيات المدنية العربية المستمدة منها، ويرجع أساسها إلى ضرورة الحد من إطلاق العمل بمبدأ سلطان الإرادة العقدية، ولزوم الاستثناء من عموم قاعدة العقد شريعة المتعاقدين في بعض الظروف والأحوال التي يترتب على إعمالها لحوق ظلم وعسف بأحد طرفي العقد؛ وذلك بإعطاء السلطة القضائية حق تعديل أو إلغاء بعض الشروط التعسفية التي تراضى عليها العاقدان، لصالح الطرف الضعيف، وفقًا لما تقضي به العدالة، إضافة إلى وجود تفسير للعبارات الغامضة في العقد لمصلحة الطرف المذعن مطلقًا، أي سواء أكان دائنًا أو مدينًا.
      وألخص أهم ما وصلت إليه من نتائج وثمرات مذيلة ببعض التوصيات من خلال هذا الجهد العلمي المتواضع على النحو التالي:
1- عقود الإذعان حقيقية حسب نظرية العقد في الفقه الإسلامي، وما وقع من خلاف في حقيقتها عند أهل القانون غير معتبر في الفقه الإسلامي.
2- الأصل في عقود الإذعان أنها جائزة، وما يكون غير ذلك فيرجع إلى أمرٍ في العقد لا لكونها من عقود الإذعان.
3- محل عقود الإذعان السلع والخدمات الضرورية التي لا يستغني عنها الناس، ولا يجدون بديلًا عنها.
4- مجالات عقود الإذعان متعددة لا نستطيع حصرها؛ فهي تدخل في الخدمات، والسلع، وغيرها.
5- الإيجاب في عقود الإذعان يختلف عن الإيجاب في غيرها من العقود من حيث إن الإيجاب فيها موحد للجميع، ومعروض بشكل مستمر، وغالبًا ما يكون مطبوعًا، والموجب هو الطرف القوي الذي ينفرد في صياغة العقد، ووضع شروطه.
6- القبول في عقود الإذعان يكون بإذعان القابل للعقد، دون تغيير في الشروط أو مناقشتها.
7- يختلف الرضا في عقود الإذعان عنه في العقود الأخرى؛ حيث إن الرضا في عقود الإذعان غير واضح.
8- الاحتكار في عقود الإذعان عند الاقتصاديين يختلف عما يقصده الفقهاء.
 
      وفي ضوء بحثي لعقود الإذعان، وفي ختام بحثي لعقود الإذعان فإنني أوصي بما يلي:
أولًا: يجب شرعًا خضوع عقود الإذعان لرقابة الدولة قبل بدء التعامل بها؛ من أجل إقرار ما هو عادل منها، وتعديل ما انطوى على ظلم أو شروط تعسفية بالطرف المذعن، بما يحقق العدل والتوازن بين المصالح.
ثانيًا: أدعو أصحاب القرار في البلاد الإسلامية للتدخل في رفع الظلم إن وقع في عقد من العقود، سواء كانت عقود إذعان أم غيرها.
ثالثًا: أدعو أصحاب القرار في البلاد الإسلامية للتدخل في تفسير الشروط الغامضة لمصلحة الطرف الضعيف.
رابعًا: أدعو أصحاب القرار في البلاد الإسلامية للحد من الوكالات الحصرية – التي تشبه عقود الإذعان بوجه ما– التي تؤدي إلى ظلم.
      هذا ما تيسر لي بتوفيقٍ من الله وفضله، وقد بذلت في ذلك جهدي،  وأُذكِّر القارئ الكريم أن الخطأ لازم، والعصمة ممنوعة، والتحصيل متفاوت، فمن اطَّلع على خللٍ سدده، وأصلح خطأه، ومن رأى نقصًا أكمله، لا إظهارًا لنقص ولا تظاهُرًا بعلم، ولكن ابتغاء لوجه الله، فله مني حسن الثناء، ومن الله أحسن الجزاء.
خطة البحث
المقدمـــــــة:
فصل تمهيدي :
المبحث الأول: التعريف بعقود الإذعان.
المبحث الثاني: حكم عقد الإذعان ومنزلته في الفقه الإسلامي والقانون الوضعي.
(طبيعته - حقيقته – موضوعه)
المبحث الثالث: الأساس الذي يقوم عليه عقد الإذعان.
المبحث الرابع: سبب تسمية عقد الإذعان بهذا الاس، والتمييز بينه وبين غيره من المصطلحات.
المبحث الخامس: أهمية دراسة عقود الإذعان، ومعرفتها والفوائد والغايات المرجوة منها.
المبحث السادس: ظهور عقود الإذعان في القرن التاسع عشر.
المبحث السابع: مصادر عقود الإذعان.
المبحث الثامن: خصائص نصوص المعاملات في الفقه الإسلامي.
المبحث التاسع: ما يميز التنظيم الفقهي للعقود في الشريعة الإسلامية.
الفصل الأول: في أركان عقد الإذعان وشروطه وخصائصــــه.
المبحث الأول: في أركان عقد الإذعـان.
المبحث الثاني: في شروط عقد الإذعان.
المبحث الثالث: في خصائص عقد الإذعـان.
الفصل الثاني: في تقسيمات عقود الإذعان وأنواعها وعناصرها.
المبحث الأول: في عناصر عقد الإذعـان.
المبحث الثاني: في أقسام عقود الإذعان.
المبحث الثالث: في أنواع عقود الإذعان.
الفصل الثالث: في صور و مثالب وبدائل عقود الإذعان.
المبحث الأول: في صور "مجالات" عقود الإذعان.
المبحث الثاني: في مثالب عقود الإذعان.
المبحث الثالث: في بدائل عقود الإذعـان.
المطلب الأول: الاحتكـــــــــــــار
المطلب الثاني: التسعيــــــر
الفرع الأول: حقيقة التسعير وحكمه
الفرع الثاني: مثالب التسعير وشروطه وما يحل محله
الفصل الرابع: في عقد الإذعـان أمام القضاء، ودور الدولة فيه.
المبحث الأول: الممارسات المعيبة المصاحبة لعقد الإذعان في ظل السياسة الشرعية للدولة.
المبحث الثاني: عقود الإذعان ومدى تطبيقها في ظل السياسة الشرعية للدولة
المبحث الثالث: صور تطبيقية حديثة لهذا العقد في ظل السياسة الشرعية للدولة.
المبحث الرابع: مدى سلطة القـاضي في الرقـابة على عقود الإذعـــان.
المبحث الخامس: القــواعد التي يطبقها القضـــاء في عقـــود الإذعان.
المبحث السادس: الوسائل التي اتخــذها القضاء لحماية الطرف المذعن.
المبحث السابع: مدى دور الدولة في حماية الفرد والمجتمع من عقود الإذعان.
الخاتمة: وفيها نذكر النتائج والتوصيات التي توصلنا إليهـا.
قائمة المراجع

مقدمة
       الحمد لله ربِّ العالمين حمدًا لا نهاية له ولا حد، ولا يدرك له قبل ولا بعد حمدًا يستغرق الألفاظ الشارحة معناه، ويسبق الألفاظ الطامحة أدناه، وأشكرك على نعمتك التي لا أحصيها، شكرًا يقتضي زيادتها ويستدعيها مع أني عاجزة عن شكرك والقيام بواجب ذكرك؛ لأنّي إن أنفدت الشكر  فبالعقل الذي أعطيتني إياه، وإن تكلمت فباللطف الذي آتيت، وإن تعبدت إليك  فبالقوة التي أعطيت، فأين الشكر الذي أضيفه لنفسي؛ فإن جميع ذلك هو لك ومنك؛ فالنعمة من فواضل جودك، والعبد من ضعفاء عبيدك، وما تيسر من الشكر فبتوفيقك وتسديدك.
       ولو مكثت طول عمري ساجدةٌ عابدةٌ شاكرةٌ، ما وفيت ربي ذرة من حقّه وفضله ونعمه وإحسانه،كيف؟ والتوفيق منه إلى الشكر يحتاج إلى شكر! فما بال استغفار المقصرين!؟، ألا يحتاج إلى استغفار! سبحــانك ربي صدقت فقلت: "وما قدروا الله حقّ قدره"
وبعد:
لما كانت المعاملات هي سنام الحياة وأساسها، وأنها ضرورية للاجتماع الإنساني لا يستغني عن كافة صورها وأشكالها كل من يتمتع بالحياة والحركة، كانت من أهم الأبواب التي عالجها الفقه الإسلامي – ووضع الضوابط والقواعد لتنظيمها؛ لتتلاءم مع كل ما يجد أو يستحدث من وقائع – باب المعاملات، بما يحويه من موضوعات في شتى مناحي الحياة على الرغم من قلة النصوص المباشرة في هذا المجال لحكمة توخاها الشارع، وهي ترك باب الاجتهاد مفتوحًا في هذا المجال بتفصيل القواعد المجملة وتحليلها، وإعمال القياس بصوره المختلفة؛ لإخضاع وإدراج كل جديد تحت لواء الشرع وأحكامه؛ فهذه هي فلسفة التشريع الإسلامي في مجال المعاملات، والذي يختلف في تشريعه عن مجال العبادات والاعتقادات([url=#_ftn1][sup][1][/sup][/url]).
       من هذا الأساس ينطلق هذا البحث – أحكام عقود الإذعان في الفقه الإسلامي – الذي سيخوض في بيان منزلته في الشرع، ومقارنته بين المذاهب الفقهية وبين موقف القانون الوضعي ومدى اتفاقه واختلافه مع أحكام الشريعة.
 
 
أهمية الموضوع: للموضوع أهمية كبيرة منها:
  إن عقد الإذعان مصطلح جديد دخيل من الناحية اللفظية على باب المعاملات في الفقه الإسلامي؛ لذا ينبغي بيان حقيقته، وبيان ميزانه في الشرع.
      وجود التباس لدى البعض بين عقود الإذعان وبعض المفاهيم الشرعية المحرمة كالاحتكار والإكراه.
      إثارة عقود الإذعان كثيرًا من النزاعات في الحياة العملية.
      عدم وضوح الحكم الشرعي لعقود الإذعان.
  إن المعرفة بحقيقة عقود الإذعان يجهلها كثير من الناس؛ فوجود مراجع ثابتة لبيان حقيقة عقود الإذعان ييسر عليهم الوصول لحقوقهم.
       فلهذه الأمور وغيرها رأيت الموضوع في حاجة إلى أن يبحث ويدرس دراسة فقهية مستفيضة، ونسأل الله أن يجعل هذا العمل خالصًا صوابًا.



[url=#_ftnref1][/url](1) انظر نظرية العقد– د. محمد نجيب عوضين –دار النهضة العربية– ص5



الخاتمة
      وفي نهاية هذه الرسالة العلمية التي تمت بفضل الله وتوفيقه، نحمد الله على ذلك حمدًا وشكرًا كثيرًا، ويجدر بي أن أقدم خلاصة هذا البحث، وألخص أهم ما وصلت إليه من نتائج وثمرات مذيلة ببعض التوصيات من خلال هذا الجهد العلمي المتواضع.
      وألخص أهم ما وصلت إليه من نتائج وثمرات مذيلة ببعض التوصيات من خلال هذا الجهد العلمي المتواضع على النحو التالي:
1- عقود الإذعان حقيقية حسب نظرية العقد في الفقه الإسلامي، وما وقع من خلاف في حقيقتها عند أهل القانون غير معتبر في الفقه الإسلامي.
2- الأصل في عقود الإذعان أنها جائزة، وما يكون غير ذلك فيرجع إلى أمرٍ في العقد، لا لكونها من عقود الإذعان.
3- محل عقود الإذعان السلع والخدمات الضرورية التي لا يستغني عنها الناس، ولا يجدون بديلًا عنها.
4- مجالات عقود الإذعان متعددة لا نستطيع حصرها؛ فهي تدخل في الخدمات والسلع، وغيرها.
 
5- الإيجاب في عقود الإذعان يختلف عن الإيجاب في غيرها من العقود من حيث؛ إن الإيجاب فيها موحد للجميع، ومعروض بشكل مستمر، وغالبًا ما يكون مطبوعًا، والموجب هو الطرف القوي الذي ينفرد في صياغة العقد، ووضع شروطه.
6- القبول في عقود الإذعان يكون بإذعان القابل للعقد، دون تغيير في الشروط أو مناقشتها.
7- يختلف الرضا في عقود الإذعان عنه في العقود الأخرى؛ حيث إن الرضا في عقود الإذعان غير واضح.
8- الاحتكار في عقود الإذعان عند الاقتصاديين يختلف عما يقصده الفقهاء.
التوصيات:
      في ضوء بحثي لعقود الإذعان وفي ختام بحثي لعقود الإذعان فإنني أوصي بما يلي:
أولًا: يجب شرعًا خضوع عقود الإذعان لرقابة الدولة قبل بدء التعامل بها، من أجل إقرار ما هو عادل منها، وتعديل ما انطوى على ظلم أو شروط تعسفية بالطرف المذعن، بما يحقق العدل والتوازن بين المصالح.
ثانيًا: أدعو أصحاب القرار في البلاد الإسلامية للتدخل في رفع الظلم إن وقع في عقد من العقود، سواء كانت عقود إذعان أم غيرها.
ثالثًا: أدعو أصحاب القرار في البلاد الإسلامية للتدخل في تفسير الشروط الغامضة لمصلحة الطرف الضعيف.
رابعًا: أدعو أصحاب القرار في البلاد الإسلامية للحد من الوكالات الحصرية – التي تشبه عقود الإذعان بوجه ما – التي تؤدي إلى ظلم.
 
      هذا ما تيسر لي بتوفيقٍ من الله وفضله، وقد بذلت في ذلك جهدى، وأذكّر القارئ الكريم أن الخطأ لازم، والعصمة ممنوعة، والتحصيل متفاوت، فمن اطّلع على خللٍ سدده، وأصلح خطأه، ومن رأى نقصًا أكمله لا إظهارًا لنقص ولا تظاهرًا بعلم، ولكن ابتغاء لوجه الله، فله مني حسن الثناء، ومن الله أحسن الجزاء.
 
      وهذا لا يعد مبررًا للخطأ والنسيان، ولكن هذا تذكير لبيان حقيقة الإنسان فشأنه الخطأ والنسيان، فقلما يخلص مصنف من الهفوات، أو ينجو مؤلف من العثرات.
 
      وإنّي أسأل الحق -جلَّ وعلا-، أن يتقبل عملي هذا خالصًا لوجهه الكريم، وأن يرزقني وإياكم الإخلاص في القول والعمل، ونقول كما قال الحق -جلَّ وعلا- في محكم كتابه على لسان نبينا إبراهيم، وإسماعيل "رَبّنَا تَقَبّلْ مِنّآ إِنّكَ أَنتَ السّمِيعُ الْعَلِيمُ".


قائمةالمراجع
 
أولاً: القرآن الكريم وكتب التفسير وما يتعلق به:
1.   أحكام القرآن - لابن العربي، أبو بكر محمد بن عبد الله (ت: 547هـ)، دار الفكر، بيروت ـ لبنان.
2. الجامع لأحكام القرآن - القرطبي، أبو عبد الله محمد بن أحمد الأنصاري: (ت: 671هـ ـ 1273م) الجامع لأحكام القرآن، مؤسسة مناهل العرفان، بيروت ـ لبنان، ط/1384هـ ـ 1965م.
3. أنوار التنزيل وأسرار التأويل - تفسير البيضاوي - ناصر الدين أبو سعيد عبد الله بن عمر بن محمد الشيرازي البيضاوي (المتوفى: 685هـ) - دار إحياء التراث العربي - بيروت.
 
ثانياً: كتب السنة وشروحها:
1. البخاري، أبو عبد الله محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن المغيرة ابن بردزبة: صحيح الإمام البخاري، دار مطابع الشعب، مؤسسة مناهل العرفان، بيروت، لبنان.
2. الشوكاني اليماني، الإمام محمد بن علي بن محمد (ت 1255هـ): نيل الأوطار من أحاديث سيد الأخيار شرح منتقى الأخبار، دار الجيل ـ بيروت ـ لبنان، 1973م.
3.   عون المعبود شرح سنن أبي داود, إلكتروني.
4.   مسلم القشيري، أبو الحسين مسلم بن الحجاج النيسابوري (ت 261هـ): صحيح مسلم، مؤسسة مناهل العرفان، بيروت.
5. النووي، أبو زكريا محي الدين بن شرف (ت 676هـ): شرح النووي على صحيح مسلم، مؤسسة مناهل العرفان، بيروت.
 
 
 
 
ثالثاً: كتب الفقه الإسلامي وأصوله:
1.   إعلام الموقعين عن رب العالمين - محمد بن أبي بكر بن أيوب بن سعد شمس الدين ابن قيم الجوزية (المتوفى: 751هـ) - دار الكتب العلمية - الطبعة: الأولى، 1411هـ - 1991م.
2.   الإحكام في أصول الأحكام، ابن حزم الظاهري، أبو محمد علي بن أحمد بن سعيد
(ت 456هـ): تحقيق/ لجنة من العلماء، دار الحديث، ط/1، 1404هـ ـ 1984م.

3.   الأشباه والنظائر في قواعد وفروع فقه الشافعية ، الإمام جلال الدين عبد الرحمن السيوطي (ت: 911هـ): دار الكتب العلمية، بيروت، لبنان، ط/1، 1403هـ ـ 1983م.
4.   الأم، الإمام محمد بن إدريس الشافعي، دار المعارف للطباعة والنشر، ط/2.
5.   التقرير والتحبير - أبو عبد الله، شمس الدين محمد بن محمد بن محمد المعروف بابن أمير حاج ويقال له ابن الموقت الحنفي (المتوفى: 879هـ) - دار الكتب العلمية - الطبعة: الثانية، 1403هـ - 1983م.
6.   التلقين في الفقة المالكي - أبو محمد عبد الوهاب بن علي بن نصر الثعلبي البغدادي المالكي (المتوفى: 422هـ) - دار الكتب العلمية - الطبعة: الأولى 1425هـ-2004م.
7.   الحسبة في الإسلام، أو وظيفة الحكومة الإسلامية - تقي الدين أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن عبد الله بن أبي القاسم بن محمد ابن تيمية الحراني الحنبلي الدمشقي (المتوفى: 728هـ) -  دار الكتب العلمية - الطبعة: الأولى.
8.   الذخيرة، الإمام شهاب الدين أحمد بن إدريس القرافي، (684هـ ـ 1285م): تحقيق الأستاذ/ محمد أبو خيزة، دار الغرب الإسلامي، ط/1، 1994م.
9.   الرسالة - للشافعي أبو عبد الله محمد بن إدريس بن العباس بن عثمان بن شافع بن عبد المطلب بن عبد مناف المطلبي القرشي المكي (المتوفى: 204هـ) -  مكتبة الحلبي، مصر. الأولى، 1332 هـ.
10.  الطرق الحكمية - محمد بن أبي بكر بن أيوب بن سعد شمس الدين ابن قيم الجوزية (المتوفى: 751هـ) - مكتبة دار البيان - الطبعة: بدون طبعة وبدون تاريخ.
11.الفقه الإسلامي وأدلته، أ.د. وهبة الزحيلي، دار الفكر، ط/4 معدَّلة، 1414هـ ـ 1997م.
12.الفروع ومعه تصحيح الفروع لعلاء الدين علي بن سليمان المرداوي - محمد بن مفلح بن محمد بن مفرج، أبو عبد الله، شمس الدين المقدسي الرامينى ثم الصالحي الحنبلي (المتوفى: 763هـ) -  مؤسسة الرسالة - الطبعة: الأولى 1424 هـ - 2003 مـ.
13.الفوائد في اختصار القواعد (القواعد الصغرى)، العز بن عبد السلام (ت: 660هـ): تحقيق/ أيَّاد خالد الطَّباع، دار الفكر المعاصر، بيروت، لبنان، ط/1، 1416هـ ـ 1991م.
14.القواعد النورانية الفقهية - تقي الدين أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن عبد الله بن أبي القاسم بن محمد ابن تيمية الحراني الحنبلي الدمشقي (المتوفى: 728هـ) - دار ابن الجوزي - الطبعة: الأولى، 1422هـ.
15.الغياثي غياث الأمم في التياث الظلم - عبد الملك بن عبد الله بن يوسف بن محمد الجويني، أبو المعالي، ركن الدين، الملقب بإمام الحرمين (المتوفى: 478هـ) - مكتبة إمام الحرمين - الطبعة: الثانية، 1401هـ.
16.المبسوط - محمد بن أحمد بن أبي سهل شمس الأئمة السرخسي (المتوفى: 483هـ) - دار المعرفة - الطبعة: بدون طبعة.
17.المغني لابن قدامة - أبو محمد موفق الدين عبد الله بن أحمد بن محمد بن قدامة الجماعيلي المقدسي ثم الدمشقي الحنبلي، الشهير بابن قدامة المقدسي (المتوفى: 620هـ) - مكتبة القاهرة - بدون طبعة.
18. المقدمات الممهدات - أبو الوليد محمد بن أحمد بن رشد القرطبي (المتوفى: 520هـ) - دار الغرب الإسلامي - الطبعة: الأولى، 1408 هـ - 1988 م.
19.المنتقى شرح الموطأ - أبو الوليد سليمان بن خلف بن سعد بن أيوب بن وارث التجيبي القرطبي الباجي الأندلسي (المتوفى: 474هـ) - مطبعة السعادة - الطبعة:
20.المجموع شرح المهذب - أبو زكريا محيي الدين يحيى بن شرف النووي (المتوفى: 676هـ) - دار الفكر.
21.المحصول - أبو عبد الله محمد بن عمر بن الحسن بن الحسين التيمي الرازي الملقب بفخر الدين الرازي خطيب الري (المتوفى: 606هـ) -  مؤسسة الرسالة - الطبعة: الثالثة، 1418 هـ - 1997 م.
22.المحلى بالآثار، لابن حزم: تحقيق/ عبد الغفار سليمان البنداري، دار الكتب العلمية، بيروت، لبنان.
23.  المدخل الفقهي العام، مصطفى أحمد الزرقاء،: دار الفكر، مطبعة طربين، دمشق، 1387هـ ـ 1968م.
24.  المغني ، لموفق الدين أبي محمد عبد الله بن قدامة المقدسي ، تحقيق الدكتور عبد الله ابن عبد المحسن التركي ، والدكتور عبد الفتاح محمد الحلو ، الناشر مطبعة هجر للطباعة والنشر والتوزيع والإعلان في القاهرة ، الطبعة الثانية 1412هـ.
25.  الموافقات في أصول الشريعة، أبو إسحاق، إبراهيم بن موسى، اللخمي، القرناطي، المالكي الشاطبي ، (ت: 790هـ): دار الكتب العلمية، بيروت، لبنان، ط/1411هـ ـ 1991م.
26.  بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع - علاء الدين، أبو بكر بن مسعود بن أحمد الكاساني الحنفي (المتوفى: 587هـ) - دار الكتب العلمية - الطبعة: الثانية، 1406هـ - 1986م.
27.  بداية المجتهد ونهاية المقتصد، لابن رشد (الحفيد)، أبو الوليد محمد بن أحمد بن محمد بن أحمد، القرطبي، الأندلسي (ت 595هـ): طبعة جديدة كاملة في مجلد واحد، تحقيق الشيخين/ علي محمد معوض، وعادل أحمد عبد الموجود، دار الكتب العلمية، بيروت، لبنان، ط/1، 1422هـ ـ 2002م.
28.  تبيين الحقائق للزيلعي - عثمان بن علي بن محجن البارعي، فخر الدين الزيلعي الحنفي (المتوفى: 743 هـ) - الطبعة الكبرى الأميرية - بولاق، القاهرة.
29.  تحفة الفقهاء، علاء الدين السمرقندي (ت: 539هـ) ، دار الكتب العلمية، بيروت، لبنان، ط/1، 1405هـ، 1984م.
30.  جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم - زين الدين عبد الرحمن بن أحمد بن رجب بن الحسن، السَلامي، البغدادي، ثم الدمشقي، الحنبلي (المتوفى: 795هـ) - مؤسسة الرسالة - الطبعة: السابعة، 1422هـ - 2001م.
31.  دقائق أولي النهى لشرح المنتهى المعروف بشرح منتهى الإرادات - منصور بن يونس بن صلاح الدين بن حسن بن إدريس البهوتي الحنبلي (المتوفى: 1051هـ) – دار عالم الكتب - الطبعة: الأولى، 1414هـ - 1993م.
32.  رد المحتار على الدر المختار - ابن عابدين، محمد أمين بن عمر بن عبد العزيز عابدين الدمشقي الحنفي (المتوفى: 1252هـ) - دار الفكر- الطبعة: الثانية، 1412هـ - 1992م.
33.  شرح مختصر خليل للخرشي -  محمد بن عبد الله الخرشي المالكي أبو عبد الله (المتوفى: 1101هـ) - دار الفكر - الطبعة: بدون طبعة وبدون تاريخ.
34.  شرح الكوكب المنير - تقي الدين أبو البقاء محمد بن أحمد بن عبد العزيز بن علي الفتوحي المعروف بابن النجار الحنبلي (المتوفى: 972هـ) -  مكتبة العبيكان - الطبعة: الطبعة الثانية 1418هـ - 1997 مـ.
35.  فتح القدير-كمال الدين محمد بن عبد الواحد السيواسي المعروف بابن الهمام (المتوفى: 861هـ)- طبعة دار الفكر- بدون تاريخ.
36.  كشاف القناع عن متن الإقناع - منصور بن يونس بن صلاح الدين بن حسن بن إدريس البهوتى الحنبلي (المتوفى: 1051هـ)-  دار الكتب العلمية.
37.  مواهب الجليل في شرح مختصر خليل - شمس الدين أبو عبد الله محمد بن محمد بن عبد الرحمن الطرابلسي المغربي، المعروف بالحطاب الرُّعيني المالكي (المتوفى: 954هـ) - دار الفكر - الطبعة: الثالثة، 1412هـ - 1992م.
38.  مغني المحتاج إلى معرفة معاني ألفاظ المنهاج - شمس الدين، محمد بن أحمد الخطيب الشربيني الشافعي (المتوفى: 977هـ) - دار الكتب العلمية - الطبعة: الأولى، 1415هـ - 1994م.
39.  مجموع فتاوى شيخ الإسلام، أحمد بن عبد الحليم الحرَّاني، جمع/ عبد الرحمن بن محمد بن قاسم العاصمي، النجدي، الحنبلي، وابنه محمد، مطابع دار العربية، بيروت، لبنان، ط/1، 1398هـ.
40.  نهاية المحتاج إلى شرح المنهاج - شمس الدين محمد بن أبي العباس أحمد بن حمزة شهاب الدين الرملي (المتوفى: 1004هـ) - دار الفكر، الطبعة: ط أخيرة - 1404هـ/1984م.




avatar
Mona
Admin
Admin

عدد المساهمات : 114
تاريخ التسجيل : 23/12/2010
الموقع : الامارات

http://amday.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى